قصة الشبح المشاغب حواديت للأطفال

مقدمة عن القصة

قصة الشبح المشاغب هي حدوتة من حواديت للأطفال المقدمة لكم من موقع حكايات أطفال الذي يقدم لكم دائما حواديت للأطفال مكتوبة بِأسلوب بسيط وسهل فهمه.

قصة الشبح المشاغب تعد من حواديت للأطفال الرائعة التي تدور أحداثها حول شبح مشاغب يتسبب عن طريق الصدفة بتغير حال قرية بأكملها.

قصة الشبح المشاغب حواديت للأطفال
قصة الشبح المشاغب حواديت للأطفال

القصة

ذات مرة كانت هناك بحيرة كبيرة تتوسط إحدى القرى وكانت هناك شجرة أثاب ضخمة عمرها يتجاوز المائتي عام وتقع على ضفة تلك البحيرة.

كان الجميع يعلم أن ثمة أشباح كثر تعيش على تلك الشجرة وفي أحد الأيام، جاء شبح مشاغب من الغابة وسكن على تلك الشجرة.

هذا الشبح المشاغب كان يحب مضايقة الناس عند رؤية الناس اعتاد ذلك الشبح أن يخلق خلاف بينهم ويشعر بالسعادة عندما يتقاتل الناس مع بعضهم البعض.

وفي يوم ما جاء لان يدعيان حسان وتيسير من قرية مجاورة وكانوا في طريقهم إلى المدينة في المساء وفي الطريق شربوا الماء من تلك البحيرة وجلسوا تحت شجرة الأثأب للراحة.

فكر الشبح المشاغب أن يضايقهم وكان حسان ذو شعر طويل عند رؤية الشبح ذلك، ذهب الشبح المشاغب وراء حسان وسحب خصلة من شعره فجأة.

اقرأ أيضا : قصة شبح الغابة والرجل الفقير حواديت للأطفال.

لذلك شعر حسان بألم شديد وصرخ بصوت عال ونظر إلى تيسير وقال له :- أيها الأحمق هل سحبت شعري، أليس لديك إحساس؟

ثم صفع تيسير على وجهه ولكن لم يفهم تيسير شيئا وقال :- مهلا ماذا قلت؟ ولماذا اسحب شعرك؟ هل أنت أحمق سوف ألقنك درسا.

ثم سحب خصلة من شعر حسان بالقوة وبدأ كل منهما في توبيخ الآخر لفترة من الوقت وبعدها ذهب كل منهم إلى عمدة تلك القرية.

عند رؤية ذلك شعر الشبح المشاغب بالسعادة وبدأ يرقص من الفرح ثم تبعهم ذلك الشبح . عندما وصلوا إلى عمدة القرية وكان يدعى جميل وكان ذلك الرجل يدخن السيجار ويتحدث مع القروي وجالس هناك ويحل مشاكل القرويين.

وبعد ذلك ذهب إليه حسان وقال له وهو غاضب :- سيدي لقد قام هذا الشخص بسحب خصلة من شعري بقوة دون أي سبب وأهانني عندما سألته عن السبب لم يجب وراح يهاجمني أريدك أن تعاقبه.

فقال عمدة القرية لتيسير :- هل هذا صحيح؟ لماذا سحبت خصلة من شعره؟

اقرأ أيضا : قصة الفتاة الحكيمة حواديت للأطفال.

فقال تيسير :- يا سيدي كل ما قاله هو كذب فلماذا أود سحب خصلة من شعره فقد ألقى اللوم علي دون داع وصفعني على وجهي وبعد ذلك لم أتمكن من السيطرة على غضبي وصافحته.

أثناء الاستماع إلى أقوالهم أبقى عمدة القرية سيجاره جانبا عند رؤية ذلك خطرت على بال الشبح المشاغب فكرة سخيفة.

اعتقد الشبح بأن عليه أن يزعج عمدة القرية أيضا وعلى الفور أخذ الشبح المشاغب هذا السيجار ووضعه في الجيب الجانبي لقميص عمدة القرية.

عند رؤية الدخان قادم من جيبه، شعر عمدة القرية بالقلق فوضع يده في جيبه ليرى ما هذا فاحرق السيجار يده.

شعر عمدة القرية بألم شديد في يده وراح يلوح بيده هنا وهناك من الألم فوقف عمدة القرية وهو غاضب وراح يصيح على حسان وتيسير معتقد بأنهم من فعلوا هذا قائلا :- هل تعتقدوا أننا نجلس هنا للهو، ألم تجد أي شخص آخر غيري ليعطيكم الحل لمشكلتكم، هل تضيع وقتي بهذا الهراء، اغربا عن وجهي.

ثم ذهب عمدة القرية إلى المنزل ليبدل قميصه شعر الشبح بالسعادة لما قام به وتبع عمدة القرية.

كانت زوجة عمدة القرية امرأة سيئة المزاج وجدت أن قميص زوجها احترق فبدأت تصرخ على زوجها وقالت له :- هل كنت ستموت إذا لم تدخن هكذا أحرقت قميصك الجميل.

عند رؤية ذلك اعتقد الشبح المشاغب بأن عليه إضافة الزيت على النار والحصول على مزيد من الفرح وعلى الفور رفع هذا الشبح المشاغب العصا في يد عمدة القرية وضرب بها زوجة عمدة القرية.

تفاجأ عمدة القرية لأنه هو لم يقم بذلك، فصرخت زوجته بكل غضب قائلة :- لماذا ضربتني؟ سوف افضح أسرارك للجميع.

ثم خرجت من المنزل والتقت الجموع هناك وقالت لهم :- سيداتي وسادتي، إن زوجي هو رجل جشع يحب المال ولا يسعى لحل مشاكل القرية بصدق وإخلاص لقد رأيت ذلك بأم عيني فقد أخذ رشوة من الجميع وأصدر أحكاما خاطئة، وفي الآونة الأخيرة أخذ الرشوة من أمجد.

اقرأ أيضا : الشبح والقمامة حواديت للأطفال

وعلى الفور سأل القرويون أمجد الذي كان هناك فقال :- هل ما قالته زوجة العمدة صحيح ؟

فأجابهم أمجد قائلا :- نعم ما قالته صحيح لن يفعل أي شيء إلا إذا أخذ الرشوة لكل عمل لا حاجة للمناقشة حول فساد عمدة القرية ما قالته زوجته عن هذا الأمر للجميع هو صحيح.

ثم التقى الجميع بالمسؤول الأعلى واشتكوا من عمدة الفاسد وبعد أن التقوا بذلك المسؤول تم عزل عمدة القرية من منصبه.

وبعدها تم تعيين رجل آخر بدلا منه وكان ذلك الرجل يوصف بأنه عادل.

لم يبق الشبح المشاغب كثيرا هناك وفكر أن عليه مضايقة شخص آخر فطار من هناك.

اقرأ أيضا : قصة شبح الأجراس حواديت للأطفال

قصة الشبح المشاغب حواديت للأطفال