قصة شبح الجد قصص أطفال عربية

مقدمة عن القصة

قصة شبح الجد هي من قصص أطفال عربية يقدمها لكم موقع حكايات أطفال المشهور بنشر أجمل قصص أطفال عربية.

تعتبر قصة شبح الجد من قصص أطفال عربية تدور أحداثها حول رجل ثري يطمع أحد رجال الدولة في ثروته وتتوالى الأحداث في واحدة من أفضل قصص أطفال عربية مشوقة.

قصة شبح الجد قصص أطفال عربية
قصة شبح الجد قصص أطفال عربية

القصة

ذات مرة كان هنالك ملياردير يدعى حسان وكان يعيش في إحدى القرى وكان لديه منزل جميل وظن الناس أن بيته كان أشبه بالقصر.

كان حسان يعيش حياة سعيدة مع زوجته وأولاده وفي يوم ما جاء البراء الذي كان أمين صندوق تلك لتحصيل الضرائب من الناس.

كان البراء رجلا قاسي وفاسد واعتاد تعذيب الناس بطرق مختلفة وكان يطمع في الحصول على بيت حسان في يوم ما.

وذات يوم ذهب إلى منزل حسان ويقول له كذبة كان قد اخترعها بنفسه فقال لحسان :- سمع الملك بجمال بيتك وأمرني أن امتلك هذا البيت وجئت لأستلمه الآن منك.

تفاجأ حسان من ذلك وقال له :- ملك مملكتنا هو رجل عظيم وقال إنه لن يأخذ بيتي سوف أقابله وأتحدث معه في هذا الموضوع.

وحين سمع البراء ذلك غضب وقال :- هل تجرأت للحديث ومناقشتي، هل تريد مقابلة الملك وتشكوني إليه؟

ثم أمسك البراء برقبة حسان حتى توقف حسان عن التنفس وسقط على الأرض مفارق للحياة.

مع هذا الحادث غير المتوقع فر أفراد عائلة حسانين الذين بالخوف من البراء وذهبوا إلى أماكن مختلفة.

واستولى البراء على منزل حسان وبدأ في التمتع بجميع الملذات في البيت جنبا إلى جنب مع رجاله وأصبح حسان الذي مات شبح وقرر قتل البراء.

وفي يوم ما أكل البراء عشاء لذيذ وذهب بعدها للنوم وعندما استيقظ نظر إلى جسده وأصيب بالذهول.

حيث أصيب جميع جسده بحروق في مختلفة أنحاء جسده ولم يفهم البراء حينها ماذا حدث.

وحينها راح يتناول مسكن الآلام ليحصل على بعض الراحة من الألم.

بعدها جاء البراء لتناول الغداء في فترة ما بعد الظهر وجاء إلى طاولة الطعام وعندما كان البراء على وشك الأكل تحولت مختلف الأصناف من الأطباق الموجودة على السفرة إلى كتل من اللحم الني الغير صالحة للأكل وتحول الماء إلى دم عندما فكر في شرب الماء.

ومع هذه الحوادث الغريبة شعر البراء بالخوف واعتقد أن حسان الذي أصبح شبح يفعل ذلك.

اقرأ أيضا : قصة الجاموس الشبح قصص أطفال عربية.

وعلى الفور خاف كثيرا وأغلق المنزل ووضع لافتة على باب المنزل تقول هذه اللافتة (هناك شبح في هذا المنزل والناس الذين يدخلون للمنزل لن يخرجوا أحياء من هنا) ثم غادر إلى العاصمة مع رجاله.

أفراد حسان الذين غادروا تلك القرية بطرق مختلفة وأحدهم كان الطفل سليم وهو حفيد حسان وكان بمفرده جري وقد توقف عند شجرة حيث يعقد القرويون اجتماعات في وسط القرية.

وحين رؤيتهم لذلك الصبي في هذه الحالة راح الرجال يسألونه قائلين :- أيها الفتى ما اسمك ومن أين أتيت ولماذا أنت خائف هكذا؟

بكى الفتى وقال :- جاء بعض اللصوص وقتلوا جدي وخاف جميع أفراد عائلتنا وهربوا من المنزل وعندما كنت أجري جئت إلى هنا في هذا المكان لا أعرف أين أنا ولا أعرف أحدا.

فقال له أحدهم :- أيها الفتى لا تخف ربما وصل جميع أفراد عائلتك إلى المنزل الآن تعال سوف نأخذك إلى المنزل.

ثم ذهبوا إلى قرية الفتى وأخذوه معهم وحين رؤية منزل الطفل من بعيد تفاجأ الناس بجمال المنزل وعندما ذهبوا بالقرب من ذلك المنزل كانت هناك لافتة تحذير على باب مدخل ذلك البيت وكان البيت مغلق.

اقرأ أيضا : قصة أشباح مزعجة قصص أطفال عربية.

حين رأوا لك الافتة وما هو مكتوب عليها شعروا بالخوف وقالوا للطفل الذي كان معهم :- أيها الفتى إن الشبح يعيش في منزلك على ما يبدو لقد قام موظفون الحكومة بلصق ملاحظة تحذير بأنه لا ينبغي لأحد الدخول إلى هذا المنزل.

ثم قال لهم الفتى :- سيدي شكرا لمساعدتكم سأذهب إلى منزل أحد الأقارب هنا في هذه القرية شكرا لكم يمكنكم الذهاب.

ثم قالوا له حينها :- كن حذرا لا تدخل هذا البيت لا توقع نفسك في المشاكل.

ثم ذهب الجميع من هناك وفكر الفتى في نفسه قائلا :- لم يكن هناك شبح في منزلنا عندما كنا نعيش فيه.

كان الفتى يعرف أن هناك باب للطوارئ إلى المنزل من الخلف فقط أفراد العائلة يعرفون ذلك الباب ومن خلال هذا الباب دخل إلى المنزل ببطء.

كان كل شيء صامت داخل المنزل فذهب الفتى إلى غرفته ولعب بألعابه لفترة طويلة حتى نام هناك.

اقرأ أيضا : قصة خاتم سحري قصص أطفال عربية.

وبعد فترة الفتى شعر بأن شخص ما قد رش ماء على وجهه ونهض، اعتقد الفتى أن جده كان هناك وكان هو من رش الماء على وجهه فقال بصوت عال :- جدي جدي.

ثم جاء حسان الذي أصبح شبح وقال له :- لا ينبغي لنا أن نرى بعضن البعض لعدة أيام حتى لا يعرف أحد بوجودي دعنا نلعب لعبة الغميضة.

تفاجأ الفتى وقال :- لماذا يا جدي ماذا سيحدث أكثر مما حدث.

فقال الجد الشبح :- سيأتي هذا الشيطان الذي جاء في ذلك اليوم مرة أخرى وسوف يأخذك معه.

فقال الفتى :- أنا لست خائف من هذا الشخص إذا أتى سوف أقتله أنا لست خائف منه.

فقال الجد الشبح :- يجب أن تفعل ذلك وكلما أردت شيء انتقل إلى صورتي في الغرفة الرئيسية من المنزل واطلب ما تشاء وأنا سوف أتكفل بكل شيء حتى يأتي أفراد عائلتنا إلى هنا.

وافق الفتى على ذلك وبدأ اللعب في المنزل وفي يوم من الأيام جاء أفراد عائلته إلى المنزل ووجدت أفراد العائلة مذكرة التحذير الملصقة على باب المدخل ومع ذلك شعروا بالحزن الشديد وغادروا المكان بكل أسف وبقي الفتى الصغير مع ألعابه في المنزل وظل شبح الجد يرعاه.

اقرأ أيضا : قصة شبح الغابة قصص أطفال عربية.

قصة شبح الجد قصص أطفال عربية