قصة عن الكذب قصص عربية مفيدة

مقدمة عن القصة

قصة عن الكذب من قصص عربية مفيدة للأطفال مقدمه لكم من موقع حكايات أطفال المعروف بنشر أفضل قصة تربوية للاطفال بشكل مستمر.

قصة اليوم تعتبر قصة عن الكذب وأنها من قصص عربية مفيدة للاطفال تحكي عن صبي يقع في مشكلة تهدد حياته وهذا بسبب كثرة الكذب لذلك تعد هذه القصة بأنها قصة تربوية للاطفال تعلم الطفل بأن عليه أن لا يكذب أبدا حتى لا يقع في المشاكل.

قصة عن الكذب قصص عربية مفيدة
قصة عن الكذب قصص عربية مفيدة

القصة

كان يعيش مجموعة من رعاة الأغنام في إحدى القرى واعتادوا أن يأخذوا الأغنام لترعى العشب في التلال القريبة من القرية.

كما واعتادوا أن يقضوا كل نهارهم في التلال ومن ثم يعودوا مع قطعان الأغنام إلى البيت بعد الرعي.

وفي يوم من الأيام قال ابن أحد الرعاة لأبيه :- أبي خذني معك اليوم وأنت تعمل.

فقال له الراعي :- لا يا بني لن تستطيع اللعب هناك ولن يكون بوسعك أن تفعل شيء طوال اليوم.

كان الولد عنيدا ولا يسمع الكلام فأخذ يصرخ ويضرب قدميه في الأرض ويقول :- أريد أن أذهب أريد أن معك رجاء خذني معك.

وافق الراعي على طلب ابنه وأخذ الراعي ابنه معه وغادر مع الأغنام وبعد أن تسلقوا التلال أعجب الولد بمنظر الطبيعة.

وفي وقت الظهيرة اشتدت حرارة الشمس وبدأ الفتي يشعر بالضجر والغضب لان ليس هناك مجال للعب كما أخبره والده بدأ الفتي يضيع الوقت بالنظر إلى هنا وهناك.

ولكن شعر بعدها بالغضب من كثرة الملل وفكر في أن عليه أن يقوم بشيء ما ليتسلى وفي الحال خطرت على باله فكرة ومن دون أي تردد بدأ بالصراخ ويقول :- أبي هناك ذئب هناك ذئب قادم إلى.

وحين سمع الرعاة ذلك هرعوا إليه حاملين معهم السكاكين والهروات ولكنهم لم يجدوا شيئا، وحينها انتابهم الغضب الشديد وضحك الولد على حالهم ثم عاد الجميع إلى مكانه، أما الولد وجد أن هذا مصدر جيد للعب.

وبعد فترة أخذ الفتي بالصراخ مجددا كما فعل في المرة السابقة ويصرخ ويقول :- أبي هناك ذئب هناك ذئب قادم إلى فلينقذني أحد.

عاد الرعاة مسرعين ظنا منهم أن الذئب قد عاد حقا ولكنهم عندما وصلوا إلى الفتى لم يجدوا أي ذئب.

فغضب الجميع نتيجة لتصرف الأحمق الصادر من الولد وحينها قام الجميع بتوبيخ الولد وحذرة بان عليه أن لا يفعل ذلك مجددا، خاف الولد حين رأى الغضب في أعين الجميع وقرر أنه لن يقوم بفعل هذا مجددا.

وبعد فترة الظهيرة ظهر ذئب حقيقي أمام الولد خاف الولد كثيرا وبدأ بالصراخ بأعلى صوت وهو مذعور :- أبي هناك ذئب هناك ذئب فلينقذني أحد.

عندما سمع الجميع صوت الفتي فكر الرعاة في الأمر وبدأ البعض يقول :- هذا الولد يقوم بالصراخ كثيرا وأظن أنه يهزأ منا.

اقرأ أيضا : قصة الحمار الكاذب قصص عربية مفيدة.

ولم يذهب أحد إلى الولد لم يأبه أحد بصراخ الطفل واستمر كل شخص مشغول في أعماله.

شعر الولد بالخوف الشديد فقرر أن يصعد إلى شجرة واختبأ هناك من الذئب وجاء الذئب بالقرب منه وهجم علي نعجة وبدأ بأكلها على الفور.

جلس الولد مختبئا أعلى الشجرة حتى بعد رحيل الذئب من كثرة الخوف والذعر الذي شعر به حتى وقت الغروب وبدأ جميع الرعاة في الرتيب للمغادرة ولكنهم لم يجدوا الفتي في أي مكان.

فبدأ جميع الرعاة بالبحث عن الولد فوجدوه مختبئا على الشجرة وطلبوا منه النزول وعندما نزل الولد من علي الشجرة أخبرهم أنه حقا قد رأى ذئب وقد أكل نعجة أيضا وحينها شاهد الجميع بقايا النعجة.

وعندما عاد الفتى إلى البيت سرد ما حدث معه لامه وقال :- أمي لم يأت أحد لنجدتي عندما جاء الذئب حقا وقد كنت خائفا كثيرا.

فقال الأم :- يا بني، فليكن هذا درس لك وهذا يعلمك بأن عندما تكذب طوال الوقت لن يصدقك أحد حتى وإن كنت تقول الحقيقة.

الموعظة

لا تكذب أبدا حتى لو كان بهدف اللعب بل دائما عليك أن تقول الحقيقة وحينها سوف تتجنب الكثير من المشاكل.

اقرأ أيضا : قصة الفأر الذهبي قصص عربية مفيدة.